أمومة الأم والرضيع

ما هو الاختلاف بين دم الحمل ودم الدورة؟

 

قد تجدين نفسك في حالة حمل وتظنين أنها فترة الدورة الشهرية بسبب نزول الدم ولكن اعتقادك غير صحيح، حيث يمكن أن تكوني في حالة حمل وأن نزول الدم يعتبر أحد أعراض الحمل الأولية في حالة عدم وجود علامات أخرى تشير إلى حدوثه. لذا، يجب أن تميزي بين دم الحمل ودم الدورة كما يلي:

دم الحمل:

  • خلال فترة الحمل، يكون تدفق الدم خفيفًا عمومًا طوال الفترة التي ينزل فيها، ولا يزيد كميته بشكل ملحوظ في اليوم الثاني أو الثالث.
  • عادةً ما يستمر نزول الدم أثناء الحمل ليوم أو يومين في أقصى الحالات، ويكون على شكل بقع، ولكن في بعض الحالات، قد يستمر النزيف لمدة تصل إلى أربعة أيام.
  • يكون لون دم الحمل عادةً بنيًا أو ورديًا.
  • تكون الانقباضات التي تحدث نتيجة حدوث الحمل وانغراس البويضة خفيفة وغير قوية.

دم الدورة:

  • كمية دم الدورة تختلف من يوم لآخر، وإذا كانت كمية الدم كبيرة، فهذا يشير إلى أنها فعلياً فترة دورتك الشهرية وليست فترة حمل.
  • تستمر فترة نزول دم الدورة عادةً من أربعة إلى ثمانية أيام، وتزداد شدة النزيف قليلاً بمرور الوقت، ولا ينقطع الدم أثناء هذه الفترة ولا يكون على شكل بقع.
  • لون دم الدورة عادةً أحمر داكن.
  • تكون انقباضات فترة الدورة شهرية قوية وقد تسبب آلامًا شديدة، في بعض الأحيان يمكن أن تكون مؤلمة للغاية وتحتاج إلى تسكين وتناول أدوية.

بناءً على ما تم ذكره، إذا كنتِ حديثة الزواج وغير ملمة بمؤشرات الحمل، فمن المهم أن تكوني حذرة تجاه نزول الدم. قد يشير هذا إلى حمل سعيد وعليكِ الاهتمام بنفسك وإجراء اختبار حمل للتحقق.

اترك رد