بورتريه

نسرين الراضي.. الممثلة كيف يجب أن تكون

الدراسة والتكوين

فمدينة الرباط٫ تزادت الممثلة نسرين الراضي سنة 1989٫ وفالطفولة ديالها اكتشفت حبها للفن والتمثيل٫ وكانت كتشارك فمجموعة ديال المسرحيات فالإعدادي والثانوي٫ وبالتالي كان قرار الالتحاق بالمعهد العالي للفن المسرحي والتنشيط الثقافي أمر محتوم. وقبل ما تتخرج منه نسرين كانت شاركت فبزاف ديال الأفلام القصيرة للي اعتبرتها تجارب عاونتاها باش تكوّن واحد الألفة مع جو التصوير وكواليس السينما٫ وتعرف نقاط القوة والضعف للي عندها وتخدم عليهم.

الإحتراف

أول مشاركة لنسرين الراضي في فيلم سينمائي طويل٫ كانت دور ثانوي ففيلم جناح الهوى سنة 2011 للمخرج عبد الحي العراقي٫ وبطولة عمر لطفي وأمل عيوش٫من بعده اختارت السلسة الكوميدية دور بيها يا الشيباني للي كانت فرمضان 2013 باش تكون أول عمل يتعرف بيه الجمهور المغربي العريض عليها، وكانت من بطولة الثنائي المحبوب عبد الله عزيز وخديجة أسد٫ وكان الشكل اللي ظهرات بيه خلق جدل كبير عند الجمهور وتعرضت لانتقادات كثيرة  بسبابه.

فنفس السنة ظهرات فمسلسل صدى الجيران والفيلم السينمائي الطويل الثاني فمسيرتها حياة.

وبدا الجمهور المغربي شوية بشوية يتعرف عليها ويحفظ الاسم والشكل ديالها٫ كخطوة مهمة كتكون فمرحلة الانتشار عند أي ممثل مبتدأ.

السينما أولا

شاركت فبزاف ديال المسلسلات من بعدو بحال مسلسل زينة ودار الغزلان في جزئيه الأول والثاني٫ ومسلسل مقطوع من الشجرة مع الفنانة زينب عبيد. لكن فسنة 2017 قررات تتجه كليا للسينما٫ وتكون هي الأولية عندها، قرارها كان مبني على معطيات كثيرة أهمها أن فالسينما كاينة مساحة أوسع من الحرية مقارنة مع التلفزيون٫ وأنها فالغالب ماكاتكونش أعمال تجارية وبالتالي كيكون التركيز على الفنيات فيها بالدرجة الأولي٫ لكن السبب الأهم كيفها كتقول نرين هو أن السينما هي للي تصنع تاريخ للممثل٫ وهاد الأمر كيغفلوه بزاف ديال الممثلين فالمغرب.

كانت عندها البطولة ففيلم جاهلية للمخرج هشام  العسري عام 2017،  وفيلم أبواب السماء مع النجمة هدى الريحاني وللي كان من اخراج وتأليف مراد الخودي.

كتقول نسرين الراضي على نفسها أنها لم تُستهلك كثيرا فالتلفزيون، وهادشي للي كيخلي العروض السينمائية تجيها بكثرة، وتقدر تختار الأنسب من بيناتها بلا متكون مضطرة تقبل بأي عمل لمجرد التواجد، الموهبة والحرفية ديالها أيضا ساعدوها باش ماتطيحش فهاد الفخ.

آدم

حتى جاء فيلم آدم سنة 2019، اللي لعبات فيه نسرين دور البطولة إلى جانب الممثلة المغربيةالبلجيكية لبنى آزابال، وللي كان من إخراج مريم التوزاني فأول تجربة لها في إخراج شريط سينمائي طويل. شارك الفيلم فهرجان كان السينمائي في فرنسا وقدر ينافس فيه على جائزة نظرة ما٫ وكنا هاد الفيلم من أهم المحطات فمسيرة نسرين الراضي التمثيلة.

من بعد النجاح الكبير لفيلم آدم، طلات نسرين الراضي مرة أخرى على الجمهور المغربي من خلال الشاشة الصغيرة فمسلسل الماضي لا يموت من بطولة رشيد الوالي، فاطمة خير، وأمين الناجي، وللي حقق نجاح وانتشار واسع.

اليوم نسرين الراضي وصلت لمرحلة مهمة فالمسار ديالها، وولات انتقائية بزاف وكتفضل تشارك فقط فالأعمال للي كتحترم المعايير الاحترافية للمهنة، والأدوار اللي تعاونها باش تبين جوانب أخرى من الموهبة الكبيرة للي كتحظى بيها.

اترك رد